* سيطرت كوريا الجنوبية على كورونا لأسابيع.. حتى نشرت “المريض 31” الوباء في كنيسة محلية، ومنها إلى الآلاف الكوريين.

* عكس الصين، لم تعلق كوريا الجنوبية الحريات المدنية أو تفرض الإغلاق الكامل.. اعتمدت على الاختبارات المبكرة.

* شركة وطنية وفرت الاختبار خلال 3 أسابيع.. في مدة أقل كانت شبكة من 96 مختبرًا جاهزة لاستقبال عينات كورونا.

* عندما غرقت أوروبا في أزمة كورونا كانت كوريا الجنوبية قد سيطرت على المرض.

* السلطات توفر مواقع مصابي كورونا عبر جي بي إس. تخبر المواطنين بتحركاتهم قبل الإصابة ليتجنبوا الاختلاط بهم.

س/ج في دقائق


كيف سيطرت كوريا الجنوبية على جائحة كورونا؟

لأسابيع ظل انتشار فيروس كورونا في كوريا الجنوبية تحت السيطرة. أبلغت عن أول حالة في 20 يناير، ثم اكتشفت السلطات عددًا محدودًا من الحالات، معظمها كانوا وافدين من الخارج، قبل أن يخرج كورونا عن السيطرة في منتصف فبراير.

انطلق الوباء بقوة في مدينة دايجو، التي يقطنها 2.5 مليون شخص، بعدما أصيبت امرأة تبلغ من العمر 61 عامًا، والمعروفة باسم المريض 31، حيث نقلت العدوى بين أعضاء الكنيسة الإنجيلية المحلية. وبحلول نهاية الشهر، تأكد إصابة أكثر من 900 شخص في يوم واحد.

الآن، تجاوز الرقم الكلي 9,000 حالة. لكن، في غضون 3 أسابيع، وبينما أوروبا غارقة في أزمة كورونا الجديد، تعافى 3,500 مصاب في كوريا الجنوبية، وتراجعت الإصابات اليومية إلى خانة العشرات.

المثير في تجربة كوريا الجنوبية أنها نجحت في السيطرة على كورونا دون إغلاق وطني ودون تعليق الحقوق المدنية كما فعلت الصين مثلًا. فقط اتبعت التباعد الاجتماعي وأغلقت المدارس وشجعت على العمل من المنزل وألغت التجمعات الكبيرة.

كما طلبت من الأشخاص الذين يدخلون البلد تحميل تطبيق على هواتفهم المحمولة يبلغون من خلاله عن حالتهم الصحية يومًا بعد يوم. مع برنامج تتبع للخاضعين للحجر الصحي، يبلغ عنهم إن غادروا مقار إقامتهم.

 


على ماذا تركزت تجربة كورويا الجنوبية ضد كورونا الجديد؟

الاختبارات السريعة كانت عاملا أساسيا في السيطرة على أزمة كورونا في كوريا الجنوبية.

أنشأت كوريا الجنوبية شبكة من 96 مختبرًا عامًا وخاصًا لاختبار الفيروس التاجي. في معركة احتواء العدوى، أصبحت هذه المختبرات الخط الأمامي. يتم اختبار ما يقرب من 20,000 شخص يوميًا، وهو عدد هائل مقارنة بأي دولة أخرى.

اختبرت كوريا أكثر من 300,000 شخص. يقول البروفيسور جي شيول كوون، رئيس مؤسسة طب المختبرات إن الكوريين الجنوبيين تمكنوا من تصميم وإنشاء شبكة من المختبرات في جميع أنحاء البلاد وتشغيلها في غضون 17 يومًا.

وفي غضون 3 أسابيع من ظهور المرض، نجحت شركة للتكنولوجيا الحيوية في البلاد من تطور اختبار يمكن إجراءه في عيادات اختبار قيادة السيارات. هذا قلل العبء على المستشفيات، وسهل اكتشاف إصابات كورونا في مراحلها المبكرة.

وثبتت الحكومة كاميرات تصوير حراري عند مداخل المباني، كما  نشرت أشخاصًا يرتدون زيًا رسميًا في الأماكن العامة لتذكير الآخرين بغسل أيديهم.

قبل كورونا .. الإنفلونزا الإسبانية قنصت ربع سكان الأرض في 1918 | الحكاية في دقائق

من أين جاءت كوريا الجنوبية بهذا التصرف السريع؟

هذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها كوريا الجنوبية لفيروس قاتل. في 2015، توفي نحو 36 كوري بفيروس ميرس “متلازمة الشرق الأوسط التنفسية”. ومنذ ذلك الحين، أجبرت البلاد على إعادة تقييم نهجها تجاه الأمراض المعدية، وأصبحت تستعد لأي وباء جديد، حتى أن مراكز مكافحة الأمراض في كوريا الجنوبية أنشأت قسمًا خاصًا للاستعداد للأسوأ.

 

مناعة القطيع + تسطيح المنحنى.. تبسيط استراتيجية بريطانيا في مواجهة كوفيد-19 | س/ج في دقائق

كيف ساعدت الاختبارات المبكرة في احتواء الأزمة؟

الاختبارات لم تنبه المصابين أو تطمئن الأصحاء فحسب، بل قدمت البيانات لأخصائيي الأوبئة بما سمح بتتبع انتشار الوباء.

فور تأكد إصابة أحدهم بفيروس كورونا يحرك عملية “تتبع الاتصال”، شاملة “استجوابًا صارمًا” للمصاب يشبه تحقيقات الشرطة، لتعقب أي شخص آخر ربما نقل المصاب العدوى إليه، بالاعتماد على لقطات الكاميرا الأمنية، وبيانات تتبع الهاتف المحمول، وسجلات إنفاق بطاقات الائتمان.

بعد التأكد من الحالات، اتبعت الحكومة المصداقية الشديدة مع مواطنيها. أبلغتهم حول مصابي كورونا الذين مروا، أو تسوقوا، أو زاروا مطاعم مناطقهم، وكذلك القطارات والحافلات التي استقلوها. ما جعل لدى كل مواطن في كوريا الجنوبية وعيا كافيا بما يجب أن يفعله، سواء البقاء في المنزل أو تطبيق التباعد الاجتماعي، أو الذهاب للاختبار إن كان  تقاطع في مساره مع أحد المصابين.

بالتزامن، وفرت الحكومة أماكن إصابات كورونا المؤكدة عبر تطبيق جي بي إس ليتمكن الآخرون من تجنب هذه المناطق.

يعتقد مسؤولو الصحة أن النهج الذي اتبعته كوريا الجنوبية قد ينقذ الأرواح. معدل الوفيات هناك توقف عند  0.7٪، مقارنة بمعدل عالمي وصل 3.4٪.


   ملف  فيروس كورونا في دقائق


متى ينتهي كابوس كورونا الجديد؟ | س/ج في دقائق

تحجيم كورونا | ما المسموح به وما الممنوع كليًا في التباعد الاجتماعي أو العزل الذاتي؟ | س/ج في دقائق

سيناريوهات كورونا | 77 ألفًا أم 8 ملايين.. كم يقتل كوفيد-19؟ | س/ج في دقائق

كورونا | تشريح قاتل يتنكر في هيئة رسول الأوامر العلوية | س/ج في دقائق


 

Facebook Comments
image_printنسخة مطبوعة
Please follow and like us:

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني‫.

Facebook
Google+
http://daqaeq.net/%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7-%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9">
Twitter
Close Bitnami banner
Bitnami