كانت أوروبا وأمريكا تعتقد أنها آمنة من الإرهاب. لكنه وصل إليها. وفورا اتخذت إجراءات لا تقتصر على معاقبة الضالعين فيه فقط، بل المحرضين عليه والممجدين له.

صدرت قوانين تعاقب تحظر تمجيد الإرهاب في فرنسا وبريطانيا وإسبانيا وغيرها، وتعاقب من يفعل هذا.

اقرأ أيضا: بالصوت والصورة: التحريض على الإرهاب من قنوات تركية وقطرية

لكن اللافت أن قنوات تمجيد الإرهاب، مثل رابعة ومكملين والجزيرة، لا تزال تبث من قطر وتركيا عبر أوروبا، وأن هذه القنوات لم تتعرض للحظر أو العقوبات كما هو الحال مع أي تحريض على الإرهاب.

فهل تتهاون أوروبا معها لأنها موجهة إلينا نحن باللغة العربية؟ أم أنها لا تدرك خطورة التحريض باللغة العربية في صناعة جيل تال من الإرهابيين؟

في هذا الفيديو من “دقائق. نت” ما أنجزته الدول الأوروبية وما لم تنجزه في هذا الملف.

Facebook Comments
image_printنسخة مطبوعة
Please follow and like us:
اشترك في قناتنا على يوتيوب
شاهد أيضا
المعرفة في دقائق

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني‫.

Facebook
Google+
http://daqaeq.net/%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%AA%D8%AA%D8%B3%D8%A7%D9%85%D8%AD-%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7-%D9%85%D8%B9-%D8%AA%D9%85%D8%AC%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B1%D9%87%D8%A7%D8%A8-%D8%A8">
Twitter