مخرج ٧ و أم هارون | الدراما والسياسة في الشرق الأوسط والعالم | س/ج في دقائق

مخرج ٧ و أم هارون | الدراما والسياسة في الشرق الأوسط والعالم | س/ج في دقائق

20 مايو 2020
إسرائيل الشرق الأوسط
للمشاركة لـ فيسبوك
حجم الخط

© تشير نتائج دراسة لجامعة لشبونة إلى أن توظيف الدراما سياسيًا يستخدم حاليًا على نطاق واسع في أوروبا والولايات المتحدة. وتساهم إلى حد كبير في تطوير ما يسمى بـ “الذكاء المدني للمواطنين”، كما ساهمت في تصاعد المشاركة السياسية على نطاق واسع..

© الشرق الأوسط دخل على خط توظيف الدراما سياسيًا.. هذا يشمل معركة ممالك النار VS قيامة أرطغل، وفي رمضان الحالي مخرج 7 وأم هارون.

© كيف تستخدم الدراما التلفزيونية سياسيًا؟

س/ج في دقائق


هل استفاد الشرق الأوسط من الدراما في التسويق السياسي؟

تقول الإيكونوميست إن موسم رمضان 2020 شهد استغلال الدراما التليفزيونية في التسويق السياسي، عبر مسلسلات ذات ميزانية ضخمة حققت ساعات طويلة من المشاهدة.

لكن رمضان شهد عروضًا تليفزيونية من إنتاج سعودي تطرقت لجدل السياسة من خلال مخرج 7 وأم هارون، التي عرضت صورة مختلفة لشخصيات يهودية.

الجدل تجاوز التطبيع مع إسرائيل إلى التغيير الاجتماعي في السعودية عبر مشاهد تضمنت مثلًا تولية النساء مناصب سياسية، وعمل المواطنين في أنواع من المهن كانت مخصصة في السابق للوافدين.

تربط الإيكونوميست العروض الدرامية الجديدة برهان ولي العهد محمد بن سلمان على تشكيل مجتمع جديد عبر تغييرات سعى السعوديون إليها منذ فترة طويلة، من السماح للنساء بقيادة السيارة إلى السماح بالحفلات الموسيقية.

تضيف المجلة إن عروضًا سبقت رمضان شهدت مبارزات سياسية بين مسلسلي قيامة أرطغل الذي استغلته تركيا للترويج لصورة الأباطرة العثمانيين الخيرين، في مقابل ممالك النار الذي عرض الوجه الآخر للاحتلال العثماني غير المرغوب فيه.


لماذا لا نترك الدراما في حالها.. لماذا يريدها السياسيون؟

بحسب دراسة أعدتها جامعة لشبونة، يكتسب المشاهدون معلومات من الدراما السياسية أكثر من النشرات والبرامج الإخبارية. تفيد كذلك في إثارة المناقشات السياسية حول قضايا بعينها خاصة بين المواطنين الأقل اهتمامًا بالسياسة.

كاشفة للكواليس

تشير نتائج الدراسة إلى أن توظيف الدراما سياسيًا يستخدم حاليًا على نطاق واسع في أوروبا والولايات المتحدة. وتساهم إلى حد كبير في تطوير ما يسمى بـ “الذكاء المدني للمواطنين”، كما ساهمت في تصاعد المشاركة السياسية على نطاق واسع.

في بريطانيا، ساهمت أعمال الدراما التليفزيونية المتعلقة بالسياسة إلى حد بعيد في تكوين تصورات عامة عن السياسة لدى المواطنين، وفهم ما يدور في كواليسها.

أحد هذه الأعمال الدرامية كان منقولًا عن مذكرات جون بريسكوت، نائب رئيس الوزراء الأسبق، والتي أنتجت عام 2007. وفقًا للمجلة البريطانية للسياسة والعلاقات الدولية، تناول العمل العلاقات السياسية والاجتماعية بين الموظفين الحكوميين بشكل مغاير للواقع، مستندًا على أحداث ووقائع حقيقة، مثل واقعة ممارسة بريسكوت الجنس مع موظفة عامة، ومحاكمة رئيس الوزراء الأسبق توني بلير، وعلاقات السياسي البريطاني ديفيد بلانكيت النسائية، وغيرها.


لماذا تنجح الدراما فيما تفشل فيه النقاشات السياسية؟

ديفيد أوكين، مدير الإنتاج في مجموعة مينتورن ميديا، يقول إن مثل هذه الأعمال توفر شيئا لا يمكن للقنوات الإخبارية توفيره، وتقدم فهمًا أفضل لما يدور في كواليس عالم السياسة، وتسلط الضوء على إساءة استخدام السلطة، والتشابهات والاختلافات بين الأحزاب المتعارضة.

دراسة لشبونة نفسها تشير إلى أن الدراما التلفزيونية سبب مهم للغاية لفتح المجال لنقاش سياسي واسع حول قضية معينة؛ إذ تساعد في جذب المواطنين العاديين إلى النقاش بطريقة يفشل فيها البث الإخباري العادي.

دور تمهيد الأرض

الدراما تعرض محتواها دائمًا في إطار اجتماعي يوفر طرق عرض نقاش غير رسمي يبدو غير مسيس في ظاهره، بالتالي تجذب قطاعات عريضة من الجمهور، حتى غير المهتمين، لتقود في النهاية إلى تغيير أفكارهم.

صحيفة “بوليتيكو” ترى كذلك أن الدراما التلفزيونية تقوم أيضا بدور المتنبئ بالأحداث السياسية المهمة المقبلة. مسلسل “الجناح الغربي” الأمريكي على سبيل المثال، والذي أنتج عام 1999، تنبأ بأحداث سياسية كبرى وقعت في العقد المنصرم، أبرزها قضية المحادثات النووية مع كوريا الشمالية.

وترى الصحيفة أيضا أن مسلسل “24” ساهم بطريقة ما في تهيئة الأمريكيين لقبول مرشح رئاسي أسود قبل انتخاب باراك أوباما في 2008. وتضيف،: “يمكن للتلفزيون أن يعبر عن حال الأمة أو يعكس مسارها”.


هل من مصادر أخرى لمزيد من المعرفة؟

الإيكونوميست: التلفزيون السعودي يروج لرؤية جديدة

تأثير الدراما التلفزيونية على المعلومات السياسية – دراسة

بولتيكو: كيف توقع التلفزيون السياسة في العقد العشرين


 

للمشاركة لـ فيسبوك

موضوعات متعلقة

التعليقات (0)

يجب عليك .. تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من التعليق.

تعليقات الفيسبوك