تركيا المتورطة عسكريًا في 4 دول.. ماذا تريد من القوقاز الآن؟ | إنفوجرافيك في دقائق

تركيا المتورطة عسكريًا في 4 دول.. ماذا تريد من القوقاز الآن؟ | إنفوجرافيك في دقائق

1 أكتوبر 2020
بواسطة فريق دقائق
تركيا
للمشاركة لـ فيسبوك
حجم الخط

ساحة معركة جديدة دخلتها تركيا في منطقة القوقاز بدعمها أذربيجان ضد أرمن ناجورنوا كاراباخ و أرمينيا في النزاع على إقليم ناجورنو كاراباخ.

النزاع يشكل أكثر من مجرد دعم تركيا لدولة حليفة ترتبط معها بروابط اللغة والتاريخ والدين،  الأمر يتعلق أكثر بمصالح تركيا في منطقة القوقاز عمومًا، وبالأخص في بحر قزوين.

إنفوجرافيك في دقائق

أرمينيا وأذربيجان من الجمهوريات السوفيتية السابقة.

رغم استقلالها بعد انهيار الاتحاد السوفييتي ، فلا تزال تدور في فلك النفوذ الروسي، حيث تلعب موسكو دور الوسيط في المنازعات بين البلدين.

لكن الآن، تعمل أنقرة على مزاحمة موسكو، لتركيا مصلحة في فرض نفوذها في هذه المنطقة، حيث تهيئ نفسها لتكون الطريق إلى تصدير الغاز القادم من بحر قزوين إلى أوروبا.

النزاع في ناجورنو كاراباخ ليس فقط من أجل الإقليم نفسه بل دخلت فيه أطراف دولية مثل روسيا وتركيا بسبب أهمية بحر قزوين في مجال إنتاج الطاقة  النفط والغاز.

زادت أهمية بحر قزوين في مجال الطاقة بعد إندلاع الحرب في أوكرانيا وفرض العقوبات على روسيا.. الدول الغربية تراه وسيلة للحصول على الطاقة بدون المرور على الخطوط الشمالية الروسية.

حتى الأن، تورطت تركيا عسكريًا بشكل واضح في 4 دول، هي سوريا والعراق وليبيا، والآن أذربيجان في نزاعها مع أرمينيا.

تركيا متهمة بإرسال المقاتلين المرتزقة من سوريا إلى ليبيا وأذربيجان، بجانب الاستيلاء على شريط حدود شمال سوريا عند المناطق الكردية، وأيضًا التوغل العسكري المتقطع شمال العراق بحجة مطاردة المليشيات الكردية.

روسيا وإيران في حاجة إلى موازنة العلاقات بين طرفي النزاع الحالي.

 على عكس تركيا التي تتسم علاقتها بأرمينيا وبأرمن ناجورنو كاراباخ بالخصومة بسبب مذابح الأرمن في عهد الإمبراطورية العثمانية.

 

https://youtu.be/d-5UARSBXrE

للمشاركة لـ فيسبوك

موضوعات متعلقة

التعليقات (0)

يجب عليك .. تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من التعليق.

تعليقات الفيسبوك