Parler | ترامب لم يكن إلا حجة.. بارلر هزم تويتر ٦ أشهر قبل شغب الكابيتول | إنفوجرافيك في دقائق

Parler | ترامب لم يكن إلا حجة.. بارلر هزم تويتر ٦ أشهر قبل شغب الكابيتول | إنفوجرافيك في دقائق

13 Jan 2021
بواسطة فريق دقائق
الولايات المتحدة
رابط مختصر
للمشاركة لـ فيسبوك
حجم الخط

القصة في دقيقة:

تطبيق بارلر أصبح أشهر ضحية في حملة الحذف التي قادتها منصات السوشال ميديا الكبرى ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وأنصاره.

التطبيق كان يشكل منافسًا خطيرًا على تويتر، قبل حذفه وإغلاق السيرفرات الخاصة به من قبل أمازون تزامنا مع  حذف جوجل وأبل إياه من متجريهما.

السبب بحسب هذه المنصات كان سماح بارلر لأراء يمينية متطرفة تشعل العنف في أعقاب اقتحام الكابيتول. إنفوجرافيك في دقائق

موقع appfigures قدم صورة لأداء تطبيق بارلر في يونيو 2020، وكيف أنه بدأ رحلة النمو قبل الانتخابات الأمريكية أو الأزمات السياسية التي حدثت في الفترة الأخيرة. ففي يونيو تمكن بارلر من إضافة نحو نصف مليون مستخدم جديد.

في نفس هذه الفترة انخفضت معدلات تحميل تطبيق تويتر، وفي الأيام العشرة الأخيرة من شهر يونيو يتمكن بارلر من التفوق على تويتر بالفعل في عدد التحميلات.

أي أن احتلال بارلر المركز الأول في تحميلات متجر أبل في أعقاب اقتحام الكابيتول لم يكن أول مرة يتفوق فيها بارلر على تويتر، أو يهدد عرشه.

أما في الفترة بين اقتحام الكابيتول وبين حذف أبل لتطبيق بارلر من متجرها فكان التطبيق يشهد صعودًا في عدد التحميلات الجديدة. ولولا حذفه لكانت التحميلات تخطت 1.5 مليون مستخدم جديد.

رابط مختصر
للمشاركة لـ فيسبوك

موضوعات متعلقة

التعليقات (0)

يجب عليك .. تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من التعليق.

تعليقات الفيسبوك