اكتشاف غاز البحر الأسود | نجاح اقتصادي مشكوك فيه.. لكن مكاسب السياسة أقرب | س/ج في دقائق

اكتشاف غاز البحر الأسود | نجاح اقتصادي مشكوك فيه.. لكن مكاسب السياسة أقرب | س/ج في دقائق

23 Aug 2020
بحر إيجه تركيا روسيا
رابط مختصر
للمشاركة لـ فيسبوك
حجم الخط

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اكتشاف حقل غاز ضخم في البحر الأسود.

قال أردوغان إن تركيا حققت “أكبر اكتشاف للغاز الطبيعي في تاريخها”، معتبرًا أن الاكتشاف يقدم “حقبة جديدة إلى تركيا.

ما أهمية اكتشاف البحر الأحمر لتركيا سياسيًا واقتصاديًا؟

هل يكون هو الحل الناجز لأزماتها؟

س/ج في دقائق


أين أهمية اكتشاف غاز البحر الأسود للاقتصاد التركي؟

اكتشاف احتياطيات الطاقة المحلية هدف استراتيجي بالغ الأهمية لأنقرة. خبير الطاقة ميثات ريندي، السفير التركي السابق لدى قطر، يقول إن بلاده التي يعتبرها واحدة من أسرع مستهلكي الطاقة نموًا، تعتمد بشكل كبير على الاستيراد، وإنها تحتاج في هذه المرحلة إلى مواردها الخاصة.

المزيد في هذه النقطة: أمل في حل أزمة العملة وتسهيل لمفاوضات روسيا

تركيا تنفق حوالي 40 مليار دولار سنويًا على استيراد النفط والغاز. وهي من العوامل المهمة وراء الضعف المزمن لليرة التركية، والتي سجلت مستوى قياسيًا منخفضًا خلال أغسطس 2020، كما يتسبب في أن يتجاوز الإنفاق على الواردات العائد من الصادرات، مما يتسبب في عجز كبير في الحساب الجاري.

وزير المالية بيرات البيرق، متحدثًا من سفينة الحفر التي اكتشفت حقل الغاز، قال إن اكتشاف غاز البحر الأسود بمثابة تغيير مالي لتركيا “سيزيل عجز الحساب الجاري”، ويبشر بالحديث قريبًا عن فوائض الحساب الجاري.

توقيت اكتشاف غاز البحر الأسود مهم، حيث تستعد تركيا وروسيا لتجديد اتفاق طاقة عمره ربع قرت ينتهي العام المقبل، بما سيمنح تركيا وضعًا جيدًا في التفاوض.

محمد أوجوتكو، من نادي لندن للطاقة، يقول إنه بموجب الاتفاق الحالي، فإن روسيا هي المورد الرئيسي للغاز لتركيا، وتتقاضى من تركيا أسعارًا ضعف ما تدفعه الدول الأوروبية الأخرى لشركة الطاقة الروسية غازبروم. وقال أوجوتكو “مراجعة العقد الروسي أولوية قصوى في أنقرة”.

أزمة القروض الرديئة.. لماذا ترفض البنوك التركية خطة إنقاذ أردوغان؟ | س/ج في دقائق


هل يحل اكتشاف غاز البحر الأسود مشكلات تركيا الاقتصادية؟

حقل غاز البحر الأسود الجديد – بحسب رواية أردوغان – يحتوي على 320 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي. يفول المسؤولون الأتراك إن الاكتشاف قد يلبي احتياجات الطاقة التركية على مدار العشرين عامًا المقبلة.

تركيا تستهدف بدء الإنتاج بحلول 2023، تزامنًا مع احتفالات المئوية بتأسيس الجمهورية التركية. لكن محللين يحذرون من أن استخراج الثروة الطبيعية من حقل غاز البحر الأسود الجديد قد يستغرق عقدًا قبل أن تجني تركيا ثماره بالكامل.

المزيد في هذه النقطة: استخراج مكلف.. ولا مشترين محتملين

جون بولس، رئيس تحرير مجلة إنيرجي ريبورترس يقول إن تركيا لن تكون قادرة على الوصول إلى مرحلة الإنتاج قبل أربع سنوات على الأقل، ربما تزيد إلى 6 سنوات.

عمق البحر الأسود يجعل عملية الاستخراج صعبة ومكلفة. تكاليف الإنتاج تقدر بما يصل إلى عدة مليارات من الدولارات، في وقت تسجل أسعار الغاز الطبيعي أدنى مستوياتها تقريبًا بسبب تخمة العرض.

المحلل أتيلا يسيلادا من جلوبال سورس بارتنرز، يقول: “هناك الكثير من الأمور المجهولة. لا نعرف كم سيكلف الاستخراج، ولا درجة نقاء الغاز، كل ذلك في وقت أسعار الغاز فيه المنخفضة القياسية.”

يضيف يسيلادا أن تركيا ملتزمة بعقود طويلة الأجل لشراء الغاز عبر الأنابيب من إيران وأذربيجان وروسيا، ولا يمكنها ببساطة الانسحاب من هذه العقود، بخلاف أن بيع الغاز في السوق العالمية لن يكون سهلًا أيضًا، لأن هناك فائضًا في العرض.

مافي فاتان | الوطن الأزرق.. العقيدة التركية التي تفسر كل تحركات أنقرة | س/ج في دقائق


ما المكاسب السياسية التي تجنيها تركيا من اكتشاف غاز البحر الأسود ؟

اكتشاف الغاز في البحر الأسود ثمرة بحث حثيث للحكومة التركية عن الطاقة. منذ 2017، اشترت أنقرة 5 سفن أبحاث مشطت البحار المحيطة بتركيا لسنوات.

سعي تركيا في مجال الطاقة يأتي في خضم نزاع متزايد مع اليونان. يتنازع الجيران على حقوق الطاقة في بحر إيجه وشرق  المتوسط​، حيث تتواجه القوات البحرية التركية واليونانية حاليًا.

المزيد في هذه النقطة: توقيت الاكتشاف محسوب سياسيا لخدمة أهداف إردوجان

1- اكتشاف الغاز في البحر الأسود يمنح جهود تركيا في شرق المتوسط زخمًا. أردوغان تحدث بالفعل عن تسريع أنشطة الحفر في المتوسط، معتبرًا أن “الاتحاد الأوروبي” يفسد اليونان، تعليقًا على دعوات بروكسل لأنقرة للتراجع عن عمليات الاستكشاف.

2- سينم أدار، الباحث في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية في برلين، يقول إن توقيت الإعلان والضجيج المحيط باكتشاف غاز البحر الأسود ينبعان جزئياً من الحاجة إلى خلق بعض “الإثارة” لصرف الانتباه عن المشكلات الاقتصادية.

وأضاف أنه يبدو أيضًا أنه محاولة لتعزيز سمعة صهر أردوغان بيرات البيرق؛ بسبب انخفاض قيمة الليرة، ولذلك فقد حصل على دور بارز في المؤتمر الصحفي، مما يؤكد أن الأمر يتعلق بإصلاح صورته.

3- تركيا مع ذلك قد تكسب ورقة إضافية في علاقتها مع روسيا. تراجع طلب أنقرة على الغاز الروسي سيحرم موسكو من أداة ضغط. يقول أوجوتكو: “نحن بحاجة إلى علاقة طاقة أكثر توازنًا، لكن العلاقات التركية الروسية لا تقوم فقط على الغاز الروسي”. “هناك الكثير من القضايا. إنها علاقة قيمة.”

ترسيم الحدود البحرية بين مصر واليونان.. هل تنازلت القاهرة عن حقوقها كيدًا في تركيا؟ |س/ج في دقائق


هل هناك مصادر لمزيد من المعرفة؟

تركيا تطلق على اكتشاف الغاز الطبيعي “يوم تاريخي” (صوت أمريكا)

أردوغان يعلن عن اكتشاف احتياطي كبير من الغاز الطبيعي بالبحر الأسود (يورونيوز)

رابط مختصر
للمشاركة لـ فيسبوك

موضوعات متعلقة

التعليقات (0)

يجب عليك .. تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من التعليق.

تعليقات الفيسبوك